random
آخر الأخبار

أفضل علاج للقولون العصبي

الصفحة الرئيسية

تعتبر الإصابة بمتلازمة القولون العصبي أمرا شائعا في الكثير من دول العالم. مما يدفع بالعديد من المصابين بهذه المتلازمة البحث عن طرق تساعد في التخلص نهائيا ولعلاج هذا المرض. 


لكن علاج متلازمة القولون العصبي لا يقصد بها علاج المرض نهائيًا. حيث للأسف من غير الممكن القيام بذلك. إلا أنه باتباعنا لخطوات وتوصيات جد مهمة ستساهم وتساعد في علاج الأعراض والتخفيف منها. لذلك سنتطرق في موضوع مقالتنا إلى أفضل علاج للقولون العصبي عبر مجموعة من التوصيات وما يجب لمرضى القولون تجنبه. والسوائل المفيدة لهم. وكذلك نموذج لنظام غذائي يومي.


أفضل علاج للقولون العصبي


التوصيات المفيدة للقولون


  1. - امضغ طعامك جيدا ولا تكثر من الطعام أو تأكل بسرعة.
  2. - تدرب على تمارين التنفس العميق. فالتنفس الضحل يقلل من الأوكسجين المتاح لعمل الأمعاء بشكل جيد.
  3. - ارتد الملابس الفضفاضة ولا ترتد ما هو ضيق عند الخِصر.
  4. - لا تأكل قبل النوم مباشرة وانتظر ساعة أو ساعتين بعد الأكل، وحينها يمكنك النوم بسلام.
  5. - تجنب العادات الغذائية الفوضوية، مثل الأكل أثناء الوقوف، أو أمام التلفزيون، أو تناول وجبات سريعة.
  6. - تجنب العلاقات التي تسبب لك توترا.


ما يجب تجنبه


مريض القولون العصبي يكتشف مع مرور الوقت، وبالتجربة الشخصية الأطعمة التي تسبب له متاعب وتثير الحجاز الهضمي لديه (القولون). وبالتالي عليه الابتعاد عنها فورا.ومن الأغذية التي يمكن أن تثير القولون وبالتالي ينبغي تجنبها :


  • - تجنب إضافة بعض الخضروات كالثوم والفجل والخيار، لأنها قد تثير حالة القولون العصبي عند بعض المرضى، لكنها قد تكون علاجا مخففا لحالة القولون العصبي عند بعض الأشخاص.
  • - ضرورة إعادة التفكير في اختيار أصناف غذائك، ومحاولة الابتعاد عن المأكولات التي ترى أنها تثير حالة القولون العصبي عندك، حيث لا أحد يستطيع تحديدها لك فهي تختلف من شخص لآخر.
  • - تجنب استعمال التوابل الحارة كالفلفل والبهارات في الطعام وكل الأطعمة الحارة فهذه المواد لا تٌمتص فتسبب تهيجا بالغشاء المخاطي للقولون.
  • - تجنب القهوة والشاي وكل المشروبات المحتوية على الكافيين والمشروبات المنبهة التي تؤثر في الجهاز الهضمي.
  • - تجنب الفواكه الحمضية كالليمون والبرتقال والخضر المخللة. وكذلك الخضر غير كاملة النضج.
  • - تجنب الدهون المشبعة واللحوم الحمراء.
  • - تجنب المرطبات والمنتجات والمشروبات الغازية، التي تحتوي على كميات من غاز ثاني أوكسيد الكربوهيدرات، مما يؤدي إلى انتفاخ في منطقة البطن، واضطرابات في الجهاز الهضمي.
  • - تجنب مضغ العلكة، إذ أنها تساعد على ابتلاع كمية كبيرة من الغازات أثناء عملية الهضم.
  • - ابتعد عن القلق والتوتر النفسي أثناء الوجبات.
  • - تجنب إملاء البطن كثيرا عقب الصيام، لأن في ذلك أضرارا كبيرة على الجهاز الهضمي بصفة عامة، وليس على الأمعاء وحدهما.
  • - تجنب تناول الخبز الأبيض ومنتجاته. واستبداله بالخبز الأسمر الغني بالنخالة والمفيد لتنظيم حركة القولون.
  • - تجنب الإفراط في تناول المكسرات والحلويات المصنوعة بالدقيق الأبيض والسكر المكرر.
  • - تجنب تناول القمح ونخالته، فهو من الأطعمة التي تشجع على إفراز المخاط الذي يعوق امتصاص المواد الغذائية.
  • - تجنب تناول الفواكه مباشرة بعد صوم طويل، فالوقت المناسب لتناولها هو قبل الأكل بساعة أو ساعتين مثلا أو بعد الأكل بساعة.
  • - تجنب تناول الأدوية المنبهة لأن تكرار تناولها يعمل مع الوقت على إضعاف الأمعاء.

أفضل السوائل المفيدة لعلاج القولون العصبي


- يمكن تناول مشروب العرقسوس الذي يٌحضر بغلي كمية قليلة منه في الماء واستعماله كشاي، لكن تجنب هذا المشروب إذا كنت مصابا بارتفاع ضغط الدم، ولا تستخدم هذا العشب بصفة لأكثر من 7 أيام متواصلة في الشهر.


- النعناع الطبيعي يساعد أيضا على الالتئام، ويريح المعدة من الغازات، ويخلص من الشعور بالامتلاء.


- من المشروبات الفعالة للقولون مشروب الكروية واليانسون، اللذان يٌحضران بغلي ملعقة صغيرة من كل نوع من الحبوب في نصف لتر من الماء لمدة 5 دقائق واستعماله عوض الشاي أو القهوة، فهذه النباتات مفيدة وفعالة جدا للقولون، ويمكن تعويض اليانسون بالنافع(الشمر) لأن لهما نفس التأثير.


- عصير التفاح الدافئ وعصير الجزر يساعدان على تنظيف القولون.


- مشروبات  البابونج تساعد على الهضم كما تساعدك على التخلص من القلق.


- في الحالة التي يتسبب لك فيها القولون في الإسهال، يجب عليك تناول الكثير من السوائل لتعويض السوائل المفقودة، وعليك التركيز في هذه الحالة على عصير الخضر كالكرنب والجزر وعصير الخضر الخضراءالتي تساعد في ذلك.


- أما في الحالة التي يتسبب فيها القولون في الإمساك، فيجب عليك تناول التين صباحا، فهو من الملينات الطبيعية، وتناول عصير البنجر (الباربا)، أو كوب من عصير اليقطين على الريق، أو تنقع 7 ورقات من السناماکي (سنا حرام) من المساء للصباح في نصف كوب ماء ويشرب على الريق، أو تناول ملعقة من زيت السمسم مساءا قبل النوم.


نموذج لنظامك الغذائي اليومي


  • الفطور


- حساء الحبوب الكاملة: برغل الشعير أي (بلبولة)، ذرة، حبوب الدخن (ایلان)، أرز اسمر مع الحرص على أن تكون هذه الحبوب محلية وعضوية (دون مبيدات كيميائية) أو على الأقل غسلها جيدا قبل طحنها.


  • الطريقة:


بصلة محكوكة 10 ورقات زيتون ملعقة صغيرة من مسحوق الحلبة.  والقليل من عشبة البحر (الأغرة أو الفوكس). والمقدار الكافي من برغل الشعير أو مسحوق الذرة أو إيلان. هذين الأخيرين يخلطان في الماء البارد قبل الطهي لتجنب تعجن المسحوق.


- وبعد الطهي تضاف ملعقتين كبيرتين من السمسم في الصحن لغناه بالكالسيوم. وملعقة من حبوب الكتان المدقوقة. فهذه الأخيرة تحتوي على مٌركبات طبيعية لحماية السيدات اللواتي تجاوزن سن اليأس. وتحمي أيضا من ارتفاع الكوليسترول. وقليل من زيت الزيتون وتٌصحب في تناولها مع حبات التمر أو التين المجفف في حالة الإمساك.


  • * الغذاء


  1. - تناول عصير الجزر قبل الغذاء بساعتين فهو يساعد على تنظيف القولون.
  2. - قطعة سمك مشوي أو مسلوق أو قطعة دجاج بلدي.
  3. - طبق خضر مسلوقة (قرع أخضر أو جزر).
  4. - أو تطهى الخضر مع السمك أو الدجاج مع الحرص على إضافة مفروم البقدونس لاحتوائه على الكالسيوم عند نهاية الطهي. ويقدم مع قطعة خبز الشعير.
  5. - يمكن تناول تفاحة أو تفاحتين صغيرتين بعد الأكل بساعة أو ساعتين.

* بين الوجبات


- كوب شاي الأعشاب

- قطعة خبز شعير مع القليل من العسل الطبيعي وزيت الزيتون.


  • * العشاء


يمكن تناول قشدة الأرز الأسمر. التي تٌحضر بكوب من الأرز. وثلاثة أكواب من الماء والقليل من الملح والزبيب للتزيين. يٌحمص الأرز ثم يطبخ مع الماء والملح لمدة ساعة إلى أن يصبح مثل الكريمة. وتقدم مع الزبيب.


- كما يمكنك تناول حساء من الحبوب. أو البقول كالعدس أو الحمص إذا لم تكن تسبب لك مشاكل مٌهيجة للقولون. وإذا لم يتم تناولها في الغذاء. مضاف إليهم بعض الخضر الورقية الموضوعة في الماء المغلي على أن تٌنقع البقول في الماء 12 ساعة قبل طهيها.


- يمكنك تناول حساء الخضر مضاف مع قطعة خبز الشعير.


كانت هذه أهم أفضل الطرق لعلاج أعراض القولون العصبي. لكن العلاج الحقيقي بين أيدينا فإذا قمنا بعمل جلسة استرخاء التي تعيد لنا الهدوء. أو قيامنا بنزهة مشيا على الأقدام. هذه الطريقة يمكن أن تكون لها تأثير إيجابي في التخفيف من أعراض القولون العصبي وأفضل بكثير من الأدوية.


فأسباب الكثير من مشاكل القولون العصبي ليست أسباب جسدية فحسب والتي تتطلب أدوية. بل يرجع جزء كبير منها إلى الطبيعة العقلية والنفسية لدينا. وبالتالي فإن الهدوء والاسترخاء النفسي والتغلب على أسباب التوتر. ستساعد المريض في التغلب على الأعراض المزعجة لهذا المرض والتخلص أيضا من الأدوية. ومعرفة أفضل علاج للقولون العصبي.


:اقرأ أيضا* 


 أعراض وأسباب القولون العصبي وعلاجه 

author-img
أماليا

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent